||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  
إتصل بنا         


  




 115- بحث قرآني: تعدد القراءات وأثرها الفقهي، وحجيتها

 245- مباحث الاصول: (الحجج والأمارات) (3)

 252- مباحث الاصول: (الحجج والأمارات) (10)

 238- (الامة الواحدة) على مستوى النشأة والذات والغاية والملة والقيادة

 249- مباحث الاصول: (الحجج والأمارات) (7)

 الأمانة والعدالة في الحكم ومناشئ تولد الشرعية (6)

 177- أعلى درجات التواتر لاخبار مولد الامام القائم المنتظر ( عجل الله تعالى فرجه الشريف )

 4- فائدة ادبية صرفية: صيغ المبالغة قد تورد لافادة الشدة دون الكثرة

 كتاب تقليد الاعلم وحجية فتوى المفضول

 270- (أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ 8) بين الشك والفوبيا والرهاب



 استقرار العراق وتقدمه هدفان لا تراجع عنهما

 السابع عشر من ربيع الأول انبلاج نور النبوة الخاتمة في مكة المعظمة

 التشيّع مصان ومحفوظ بقوّة غيبية والتشكيك والمعادي مصيرهما الخيبة والزوال

 رزايا العنف وغلق قنوات الحوار



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 المرابطة في زمن الغيبة الكبرى (المقدمات ، المتقدمات ، المُمَهِّدَات ، المسؤوليات)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 فقه الرشوة

 حجية مراسيل الثقات المعتمدة - الصدوق و الطوسي نموذجاً -

 203- محاكمة اسلحة الفرق الضالة : الايحاء المغناطيسي والخدع العلمية ومغالطة الكبرى والصغرى

 205- مناشيء الانحراف والضلال : المؤامرات الدولية على الاديان والمذاهب وموقع مراكز الدراسات وبلورة الرؤى في المعادلة



  • الأقسام : 65

  • المواضيع : 3068

  • التصفحات : 4289351

  • التاريخ : 26/04/2018 - 14:38

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 105- فائدة ادبية نحوية: الاحتمالان في (ال) الذهني او الذكري او الحضوري .

105- فائدة ادبية نحوية: الاحتمالان في (ال) الذهني او الذكري او الحضوري
23 محرم الحرام 1438هـ

فائدة ادبية نحوية: الاحتمالان في ال الذهني او الذكري او الحضوري*

التحقيق: انه يوجد في العهد الذهني وأخويه احتمالان كلاهما يتم به المقصود:
الاحتمال الأول: أنّ (ال) التي هي للعهد الذهني أو الذكري او الحضوري تشير [1] إلى الفرد الخارجي بالمباشرة ودون توسيط الطبيعة، والأمر هنا واضح.
الاحتمال الثاني: انها تشير الى الطبيعي المتمصدق[2]، وهذا أيضا ليس بقابل للإطلاق وليس محلاً له فان الحصة المتمصدقة غير قابلة للإطلاق ولا للتقييد فان كليهما ممتنع في الكلي المتمصدق من حيث هو متمصدق أو يقال انها غير قابلة للإطلاق إذ[3] لم تكن قابلة للتقييد[4] فان التقابل بينهما تقابل الملكة والعدم على رأي[5] (بعض الأصوليين) – ولو امتنع احدهما لامتنع الآخر؛ بل حتى لو قلنا بأنّ التقابل هو تقابل الضدين فتأمل.
-----------------------------------------

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 23 محرم الحرام 1438هـ  ||  القرّاء : 1646



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net