||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  





 شعاع من نور فاطمة عليها السلام

 279- (اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ) 4 الصراط المستقيم في مواجهة الحكومات الظالمة

 30- فائدة فقهية: لا اطلاق للقول بان القضاء حدسي

 277- بحث لغوي وتفسيري عن معنى الزور

 59- فوائد التعريف للموضوعات والمفاهيم العرفية كالبيع

 50- (فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ) العلاقة التكاملية والعضوية بين القرآن الكريم وأهل البيت الإمام الحسن العسكري عليه السلام نموذجاً وشاهداً

 292- الفوائد الأصولية (الحكومة (2))

 193- 4- مقاييس الاختيار الالهي : الجمع لإشراط الطاعات والاعداد المتواصل للنجاح في المنعطفات الكبرى

 قراءة في كتاب (نقد الهيرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة واللغة)

 116- حجية مراسيل الثقات على ضوء الآية الشريفة - مفهوم التبليغ وشروطه



 لا لانتهاك الحقوق

 السلوك الانفتاحي والانقلاب على القيم

 أيام غيّرت وجه العالَم

 الإسلام والاستبداد نقيضان لا يلتقيان

 في ذكرى شهادة الحسين (ع): الحق والباطل ضدان لا يجتمعان



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 المرابطة في زمن الغيبة الكبرى (المقدمات ، المتقدمات ، المُمَهِّدَات ، المسؤوليات)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 21- بحث اصولي: عن حجية قول اللغوي ومداها

 قسوة القلب

 205- مناشيء الانحراف والضلال : المؤامرات الدولية على الاديان والمذاهب وموقع مراكز الدراسات وبلورة الرؤى في المعادلة

 203- محاكمة اسلحة الفرق الضالة : الايحاء المغناطيسي والخدع العلمية ومغالطة الكبرى والصغرى



  • الأقسام : 73

  • المواضيع : 3207

  • التصفحات : 5700637

  • التاريخ : 17/11/2018 - 18:49

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 39- فائدة روائية: عدم سؤال الرواي عن بعض خصوصيات المسالة لا يكشف عن عدم مدخليتها في الحكم .

39- فائدة روائية: عدم سؤال الرواي عن بعض خصوصيات المسالة لا يكشف عن عدم مدخليتها في الحكم
18 شعبان 1436هـ

في الكثير من الروايات قد لا يسأل الراوي الإمام عليه السلام عن بعض ما يحتمل مدخليته في الحكم مثلا عدم سؤال الراوي في مقبولة عمر بن حنظلة عن الواو هل هي للجمع أو للتنويع لا يدل على عدم المدخلية، فعدم سؤال الراوي أعم من ان يكون لأنه فهم ان الواو للترديد كما ادعاه الشيخ ومن ان يكون لأنه غفل عن هذين السؤالين، وليس الأعم دليل الأخص.
لا يقال: كيف يغفل عنهما؟
إذ يقال: ليس ذلك بمستبعد في الأسئلة الارتجالية إذ قد يغفل السائل عن كثير من الفروض والاحتمالات والشؤون والإشكالات.
خاصة وان التفاتنا لوجود سؤالين وثغرتين في البين بين أسئلته، إنما هو بعد التدقيق الأصولي من كبار مدققي علمائنا الأبرار كالشيخ وبعد التراكم المعرفي لعلم الأصول لأكثر من ألف عام، فكيف يتوقع ان يكون ابن حنظلة – حتى لو كان فقيها نحريراً – ملتفتاً حتماً حين السؤال والجواب لذلك كله؟
 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 18 شعبان 1436هـ  ||  القرّاء : 3122



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net