||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  





 277- (اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ) 2 الصراط المستقيم في تحديات الحياة ومستجدات الحوادث

 469-فائدة فقهية: بعض وجوه حل التعارض في روايات جواز أمر الصبي

 355-(مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَات) (4) مؤاخذات على منهج التفسير الباطني

 84- فائدة أصولية: حقيقة الانشاء

 كتاب مدخل الى علم العقائد (نقد النظرية الحسية)

 6- الصلاة في مدرسة الحسين طريق الرحمة الإلهية

 371- (هُوَ الَّذي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتابَ مِنْهُ آياتٌ مُحْكَماتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتابِ) (20) التفسير العلمي للقرآن الكريم في الميزان

 360- (هُوَ الَّذي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتابَ مِنْهُ آياتٌ مُحْكَماتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتابِ) (9) التفسير السيّال والمتعدد للقرآن الكريم

 72- عناوين باب التعارض

 104- (المؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر) مؤسسات المجتمع المدني في منظومة الفكر الإسلامي-17 هل الأصل الفرد أو المجتمع؟ مسؤولية مؤسسات المجتمع المدني تجاه الناس (خطر النيوليبرالية مثالاً)-1



 اقتران العلم بالعمل

 متى تصبح الأخلاق سلاحا اجتماعيا للمرأة؟

 الحريات السياسية في النظام الإسلامي

 فنّ التعامل الناجح مع الآخرين



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 183- مباحث الاصول (مبحث الاطلاق) (1)

 351- الفوائد الاصولية: بحث الترتب (2)

 قسوة القلب

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 النهضة الحسينية رسالة إصلاح متجددة

 236- احياء أمر الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 161- مفردات ومصاديق مبادئ الاستنباط (8): علم الاديان الفقهي والاصولي المقارن



  • الأقسام : 85

  • المواضيع : 4431

  • التصفحات : 23268152

  • التاريخ : 23/02/2024 - 23:09

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 390- فائدة أصولية: انقلاب النسبة .

390- فائدة أصولية: انقلاب النسبة
19 جمادى الآخرة 1443هـ

بقلم: السيد نبأ الحمامي

لو تعارض عامان من وجه، وكان ظاهر الكتاب مع أحدهما، مع كونهما جميعاً أخص منه، فإنه يسقط الآخر عن الحجية في مادة الاجتماع، أما لو فرض أحد الخبرين موجوداً دون الآخر مع كونه أخص من الكتاب، فيكون حينئذ مخصِّصًا للكتاب؛ لأن الكتاب قطعي الصدور، أما الظاهر فظني الدلالة.
وبتفصيل أكثر: إذا كانت لدينا ثلاثة أدلة:
الأول: أكرم العلماء (وكون بعضهم شعراء وبعضهم لا، وبعضهم في المدينة وبعضهم لا) ولنفترض كون ذلك مما دلت عليه آية كريمة، وإنما أبدلناه بأكرم العلماء تسهيلاً لفهم المطلب، وإلا فإن الآيات العامة كثيرة.
الثاني: لا تكرم الشعراء. ولنفترض كونه رواية، (وكون بعضهم في المدينة وبعضهم لا).
الثالث: أكرم من في المدينة. ولنفترض كونه رواية (وكون بعض من في المدينة شعراء وبعضهم لا).
ففي مورد اجتماع الثلاثة وهو (العالم الشاعر الذي في المدينة)، فإن مقتضى الدليل الثاني عدم جواز إكرامه، بينما الدليل الأول والثالث يقولان بجواز الإكرام (والمقصود الجواز بالمعنى الأعم).
فإذا لم يكن الدليل الأول موجوداً، فكل من الثاني والثالث يتعارضان في مادة الاجتماع فيتساقطان على مبنى المشهور، ويُخيّر بينهما على مبنى آخر وهو المنصور.
أما مع وجود الدليل الأول (الكتاب العزيز)، فدوره هو دور المرجح لأحدهما الموافق له، وهو ـ هنا ـ جواز الإكرام، وأما مرجعية الكتاب فإنما هي لدى تعارضهما بالتباين.

 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 19 جمادى الآخرة 1443هـ  ||  القرّاء : 3207



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net