||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  




 307- (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَساجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فيهَا اسْمُهُ) 1 القدس والبقيع قضيتان إسلاميتان – إنسانيتان

 221- مباحث الأصول: (القطع) (2)

 65- فائدة عقدية: مباحث الحجج والتعارض قلب علم الاصول

 132- فلسفة التفاضل التكويني: 1-2 النجاح في العوالم السابقة والاحقة 3-الدنيا حلقة في سلسلة الجزاء الالهي

 ملامح العلاقة بين الدولة والشعب في ضوء بصائر قرآنية (4)

 75- شرعية وقدسية حركة وشعائر سيد الشهداء عليه سلام الله -2

 نسبية النصوص والمعرفة (الممكن والممتنع)

 157- الانذار الفاطمي للمتهاون في صلاته ، يرفع الله البركة من عمره ورزقه

 Reviewing Hermeneutics: Relativity of Truth, Knowledge & Texts

 160- الردود الاستراتيجية على جريمة انتهاك حرمة مرقد (حجر بن عدي الكندي) (رضوان الله تعالى عليه



 هل المطلوب إعادة هيكلة للنظام العالمي؟

 سيرة الإسلام في سيرة رسول الله (ص) في الرحمة والاخلاق

 برمجة العراق ثقافياً

 كيف نقفز من الانحطاط الى الارتقاء؟

 شباب العراق: من الهدر الى الاستثمار



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 183- مباحث الاصول (مبحث الاطلاق) (1)

 351- الفوائد الاصولية: بحث الترتب (2)

 النهضة الحسينية رسالة إصلاح متجددة

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 قسوة القلب

 236- احياء أمر الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

 161- مفردات ومصاديق مبادئ الاستنباط (8): علم الاديان الفقهي والاصولي المقارن

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة



  • الأقسام : 73

  • المواضيع : 3748

  • التصفحات : 10223581

  • التاريخ : 29/05/2020 - 19:52

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 49- مرجعية الفقيه للموضوعات الصرفة .

49- مرجعية الفقيه للموضوعات الصرفة
16 شوال 1436هـ

في مرجعية الفقيه للموضوعات الصرفة، تكريس لمحورية العلماء والفقهاء في شؤون الحياة، وهو امر مطلوب ومحبَّذ شرعاً؛ فان (الفقهاء حصون الاسلام) وكونهم حصناً متوقف ولو في الجملة على بيان الحكم والموضوع معاً 

(ومجاري الامور والاحكام على ايدي العلماء بالله الامناء على حلاله وحرامه) 
و"الأمور" عامة للموضوعات الصرفة والشؤون العامة 
والمرجعية لهم في ذلك التخييرية، والوجه في ذلك كونهم خبراء فيها او على تواصل مع الخبراء.
ولهذا البحث تفصيل اشير اليه في كتاب (المبادئ التصورية والتصديقية لعلم الفقه والأصول)
 
 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 16 شوال 1436هـ  ||  القرّاء : 4535



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net