||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  
إتصل بنا         


  




 137- من فقه الحديث: في قوله (عليه السلام): ((والله إنّا لا نعد الرجل فقيهاً حتى يعرف لحن القول))

 69- (إهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ )-3 نقد الهرمونطيقا ونسبية المعرفة

 7- الهدف من الخلقة 3

 أدعياء السفارة المهدوية في عصر الغيبة التامة (2)

 74- شرعية وقدسية حركة وشعائر سيد الشهداء عليه سلام الله -1

 63- (إن الله اصطفى آدم ونوحاً وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين) 6 على ضوء (الإصطفاء الإلهي): فاطمة الزهراء عليها سلام الله هي المقياس للحق والباطل

 181- مباحث الاصول : (المستقلات العقلية) (2)

 121- فائدة فقهية: صور المعاملة المحاباتية ونسبتها مع الرشوة

 47- القرآن الكريم: (إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت) -2- الإمام الحسين: (وإنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي) الإصلاح في منظومة القيم وفي الثقافة والتعليم

 259- فقه الغايات والمآلات وهندسة القيادة الاسلامية لإتجاهات الغنى والفقر



 التشيّع مصان ومحفوظ بقوّة غيبية والتشكيك والمعادي مصيرهما الخيبة والزوال

 رزايا العنف وغلق قنوات الحوار

 لنَعْتبِرْ قبل فوات الأوان



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 المرابطة في زمن الغيبة الكبرى (المقدمات ، المتقدمات ، المُمَهِّدَات ، المسؤوليات)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 فقه الرشوة

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 حجية مراسيل الثقات المعتمدة - الصدوق و الطوسي نموذجاً -

 203- محاكمة اسلحة الفرق الضالة : الايحاء المغناطيسي والخدع العلمية ومغالطة الكبرى والصغرى

 205- مناشيء الانحراف والضلال : المؤامرات الدولية على الاديان والمذاهب وموقع مراكز الدراسات وبلورة الرؤى في المعادلة

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية



  • الأقسام : 65

  • المواضيع : 2797

  • التصفحات : 3227209

  • التاريخ : 19/11/2017 - 13:58

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 27- فائدة عقدية فقهية: وجوب بعض درجات جلب المنفعة .

27- فائدة عقدية فقهية: وجوب بعض درجات جلب المنفعة
8 رجب 1436هـ

اشتهر بينهم ان دفع المضرة -البالغة حسب المنصور دون البسيطة- واجب، وليس جلب المنفعة واجباً والجنة منفعة فليس القيام بما يسبب دخولها واجباً ولا فعل ما يسبب الحرمان منها حراماً.

ولكن يرد عليه وجوب جلب أنواع ودرجات من المنفعة أما الأنواع، فلاستقلال العقل أو قيام بناء العقلاء على وجوب بعض أنواع جلب المنفعة كبعض أنواع العلم والمعرفة واما الدرجات: فقد يلتزم بوجوب جلب المنفعة البالغة جداً .

 

 

 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 8 رجب 1436هـ  ||  القرّاء : 1852



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net