||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  
إتصل بنا         


  




 171- مباحث الاصول : (السيرة العقلائية)

 103- (المؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر) مؤسسات المجتمع المدني في منظومة الفكر الإسلامي-16 مؤسسات المجتمع المدني والروح العامة للأمة

 249- مقاصد الشريعة في باب التزاحم: نظام العقوبات او المثوبات وحقوق السجين في الاسلام

 126- دوائر مرجعية الفقهاء -1

 248- الرفق واللين كظاهرة عامة في الحياة وفي التقنين

 124- بحث اصولي: مراتب الارادة الاستعمالية والارادة الجدية

 كتاب المعاريض والتورية

 204- مباحث الاصول - (التبادر وصحة السلب والانصراف) (1)

 46- مرجعية الروايات لتفسير القرآن

 127- محاسبة النفس وتقييم الذات



 استقرار العراق وتقدمه هدفان لا تراجع عنهما

 السابع عشر من ربيع الأول انبلاج نور النبوة الخاتمة في مكة المعظمة

 التشيّع مصان ومحفوظ بقوّة غيبية والتشكيك والمعادي مصيرهما الخيبة والزوال

 رزايا العنف وغلق قنوات الحوار



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 المرابطة في زمن الغيبة الكبرى (المقدمات ، المتقدمات ، المُمَهِّدَات ، المسؤوليات)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 فقه الرشوة

 حجية مراسيل الثقات المعتمدة - الصدوق و الطوسي نموذجاً -

 203- محاكمة اسلحة الفرق الضالة : الايحاء المغناطيسي والخدع العلمية ومغالطة الكبرى والصغرى

 205- مناشيء الانحراف والضلال : المؤامرات الدولية على الاديان والمذاهب وموقع مراكز الدراسات وبلورة الرؤى في المعادلة



  • الأقسام : 65

  • المواضيع : 3068

  • التصفحات : 4289362

  • التاريخ : 26/04/2018 - 14:39

 
 
  • القسم : المؤلفات .

        • الموضوع : أضواء على حياة الامام علي عليه السلام .

أضواء على حياة الامام علي عليه السلام
1432 هـ

لتحميل الكتاب بصيغة epub 

  يقول المؤلف في مقدمة كتابه:

 لم يكن للأئمة الأطهار عليهم الصلاة والسلام موقف موحد تجاه القضايا والأحداث التي مرت بهم.. فقد كان لكل إمام موقف متميز تجاه الواقع الذي عايشه، وطريقة خاصة في معالجة المشاكل والأزمات التي مرت به..

والسبب هو: الظروف المختلفة التي كان يواجهها كل إمام، فالإمام الحسن عليه السلام واجه ظرفا تختلف تمام عن الظروف التي واجهها الامام الحسين عليه السلام والإمام عايش جوا مختلفا كل الاختلاف عن الجو الذي عايشه الامام السجاد وهكذا تصالح الامام الحسن عليه السلام مع معاوية بينما ثار الإمام الحسين عليه السلام على يؤيد في الوقت الذي اتخذ فيه الإمام السجاد عليه السلام أسلوب التربية الهادئة في الدعاء وهكذا سائر الائمة.

من هنا فان حياة الائمة عليهم السلام هي حياة حافلة عنية بالعبر والعظات والدروس العملية التي تستطيع كل إنسان أن يستفيد منها مهما كانت الظروف والاوضاع التي يعيش فيها.. لان الائمة واجهوا شتى الظروف، واتخذوا منها مواقف محددة يجب أن تكون درسا لكل الاجيال ومنهاجا ينبغي السير على ضوئه.

ومن هنا تأتي ضرورة دراسة حياة الائمة ولذلك. فقد بدأنا عرضا تاريخيا يتناول جوانب من حياة الائمة الإثنى عشر بهدف أن نغير أنفسنا ونحاول الاقتداء بالأئمة  وتطبيق ما كانوا يفعلونه ـ حسب الظرف الذي نعيشه ـ ومن الله نستمد التوفيق.. 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 1432 هـ  ||  القرّاء : 4372



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net