||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  




 سوء الظن في المجتمعات القرآنية

 260- مباحث الاصول: بحث الحجج (حجية الشهرة) (2)

 188- مباحث الاصول : (مبحث العام) (1)

 333- من فقه الحديث (اتقوا الكذب الصغير منه والكبير)

 الأمانة والعدالة في الحكم ومناشئ تولد الشرعية (6)

 73- العلة الصورية المقترحة لعلم الأصول: الهيكلية والمقاصد

 كتاب حرمة الكذب ومستثنياته

 92- (المؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر) مؤسسات المجتمع المدني في منظومة الفكر الإسلامي-5 من مهام المجتمع المدني: أ- بناء الأمة ب-توفير الخدمات

 248- الرفق واللين كظاهرة عامة في الحياة وفي التقنين

 73- (إهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ) -7 نقد الهرمنيوطيقا ونسبية المعرفة نظرية كانت في (النسبية الذاتية) وإجابات ستة



 تفكيك رموز المستقبل

 الهدفية كبوصلةٍ للنجاح

 أعلام الشيعة

 أصحاب الاحتياجات الخاصة الشريحة المنسيّة

 كيف نطبق قانون السلم العالمي؟



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 النهضة الحسينية رسالة إصلاح متجددة

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 236- احياء أمر الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

 قسوة القلب

 161- مفردات ومصاديق مبادئ الاستنباط (8): علم الاديان الفقهي والاصولي المقارن

 21- بحث اصولي: عن حجية قول اللغوي ومداها

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة



  • الأقسام : 73

  • المواضيع : 3542

  • التصفحات : 7973817

  • التاريخ : 17/09/2019 - 09:33

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 218- بحث فقهي: التعاون على البر والتقوى محقق لأغراض الشارع المقدس .

218- بحث فقهي: التعاون على البر والتقوى محقق لأغراض الشارع المقدس
9 ربيع الأول 1439هـ

بحث فقهي: التعاون على البر والتقوى محقق لأغراض الشارع المقدس [1]:
اعداد: السيد حسين الموسوي
العناوين السبعة:
روى الشيخ الكليني في الكافي والشيخ الطوسي في التهذيب في باب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر رواية مشهورة عن جابر عن أبي جعفر الباقر عليه السلام جاء فيها: (إن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سبيل الأنبياء ومنهاج الصلحاء فريضة عظيمة بها:
1. تقام الفرائض، 2. وتأمن المذاهب، 3. وتحل المكاسب، 4. وترد المظالم، 5. وتعمر الأرض، 6. وينتصف من الأعداء، 7. ويستقيم الأمر.
فأنكروا بقلوبكم والفظوا بألسنتكم وصكوا بها جباههم) [2].
ضرورة العناوين السبعة:
ولا ينبغي الشك في ضرورة هذه العناوين السبعة ولزومها ووجوبها فإن بناء العقلاء عليها وكذلك ارتكاز المتشرعة فإنهم ينكرون أشد النكير على من يخل بها، كما أن العقل مستقل بحسنها وحاكم بوجوبها ولولاها لاختل النظام ولزم الهرج والمرج كما أنها مقتضى الفطرة ولمطابقتها للقواعد والأصول والآيات والروايات العديدة.
ولا ريب في كون الإعانة على البر والتقوى والتعاون عليهما محققاً لأغراض المولى السبعة السابقة الذكر فيكون واجباً.
تطبيق العناوين السبعة بالتعاون:
العنوان الأول: إقامة الفرائض: فكل تعاون على البر والتقوى كان سبباً لاقامة الفرائض كان واجباً ومنه التعاون على بناء المساجد وتأسيس الحوزات والاذاعات والفضائيات في الجملة ومنه التعاون على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومنه التعاون على العدل وعلى الهداية والارشاد.
العنوان الثاني: أمن المذاهب والسبل: فكل تعاون حقق العنوان المذكور يكون واجباً ومنه تعاون الناس والشرطة لذلك وإلا لزم الهرج والمرج واختلال النظام.
العنوان الثالث: حلية المكاسب: فكل تعاون استلزم تحليل المكاسب وعدم وقوع الناس في الحرام من جهة المكاسب يكون واجباً ومنه التعاون على منع الغصب والاحتكار ومنه استيراد أو بيع غير المذكى شرعاً.
العنوان الرابع: رد المظالم: فكل تعاون أدى إلى رد المظالم والتي من أهمها رد مظالم أهل البيت الأطهار عليهم السلام كرد فدك لخم بل وكل الحكومات والدول ـ كما في رواية الامام الرضا عليه السلام ـ ومن مصاديقه إعادة بناء البقيع وسامراء ومن مصاديق مظالمهم التي يجب ردها جهل الناس بحقهم وبامامتهم وفضائلهم عليهم السلام.
نعم المظالم بعموم النص الوارد لأنه جمع محلى بأل فإنه يشمل مظالم عموم المسلمين بل غير المسلمين أيضاً.
العنوان الخامس: عمارة الأرض: فكل تعاون لتحقيق هذا العنوان كما أشير إليه في عهد أمير المؤمنين عليه السلام للأشتر ومن مصاديقه تعاون الدولة مع علماء التربة وعلماء الزراعة وتعاون العلماء بعضهم مع بعض طلباً لعمارة الأرض الظاهر شمولها لعمارتها بالبناء أو الزراعة أو بناء السدود وغيرها.
العنوان السادس: الانتصاف من الأعداء فكل تعاون أدى هذا العنوان يكون واجباً ومنه تكوين ما يسمى بجماعات الضغط لانتزاع الحقوق من الاعداء والانتصاف منهم ولا يخفى شمول عنوان (الاعداء) لأعداء الدين وأعداء المذهب بل والظاهر شموله للأعداء الشخصيين إذا كانت العداوة بالباطل.
العنوان السابع: استقامة الأمر فكل تعاون حقق استقامة الأمر على جادة الشارع كان واجباً والأمر مطلق يشمل مختلف أمور البلاد والعباد من أمور اقتصادية وسياسية وغيرها بل الظاهر شمول الأمر لأمور العقيدة والشريعة كما يشمل أمر الحكم والحكومة.

----------------------

[1] من مباحث السيد المرتضى الشيرازي (دام ظله) في كتابه فقه التعاون على البر والتقوى: ص129ـ134، بتصرف.
[2] الكافي: ج5 ص55ـ56، تهذيب الأحكام: ج6 ص180ـ181 ح372.
 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 9 ربيع الأول 1439هـ  ||  القرّاء : 1913



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net